Missing Plug-in  جهازك لا يحتوي على برنامج مشاهدة الأفلام بجودة عالية HD
X

العودة   ..::ArabSeed::.. > القسم عام > المنتدي العام

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم منذ /08-18-2009, 09:06 PM   #1

Mr DooMs
Junior Member
 
الصورة الرمزية Mr DooMs

Mr DooMs غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 77306
 تاريخ التسجيل : Aug 2009
 المشاركات : 8


افتراضي الماسونية ,, أخطر الجماعات السرية في العالم ,, خطة الخداع الكبري !! "مقدمة"


ننصح بتحميل أفضل برنامج لتشغيل فيديوهات الموقع بدون مشاكل من هنا




أسرار وخفايا الماسونية




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


"نظراً لمدي جدية وخطورة الموضوع , سيتم تقسيمه إلي عدة أجزاء
سأقدمها لكم بشكل متتالي

تقريباً كل اسبوع حلقة

حتي يتسني للجميع متابعة الموضوع بسهولة

وستكون هذه هي مقدمة الموضوع , اي التي تسبق الحلقة الأولي
"
.
.
.
.
.






يجب ان يكون هناك مواضيع ننفرد فيها بالكلام عن "المنظمات السرية" التي تحكم العالم وتاريخها


فحان الان الوقت للوقوف على حقيقة هذه "المنظمات" وتلك الحركات الباطنية التي تضمر الكثير من الحقد والكراهية والضغينة "للحق"


ولما كان "الاسلام" هو الممثل الوحيد "للحق" في هذا العالم لذا فهذه "المنظمات" تضع هدفها الاول القضاء على "الاسلام"


تلك الحركات وعلى رأسها "الماسونية" و"العلمانية" و"الشيوعية" والهيئة الثلاثية الى غير ذلك من الأسماء والمنظمات كان لزاما علي لإحقاق الحق وتبيينه لمن يبحث عنه ان نتناولها بالحديث


من خلال تلك الموضوعات التي سنتناول فيها تلك "المنظمات"
ونبدا بأولها


"الماسونية"

او ما تسمى بالبنائون الأحرار free masons

هي "جمعية سرية سياسية" تهدف إلى القضاء على الأديان والأخلاق الفاضلة، وإحلال القوانين الوضعية والنظم غير الدينية محلها، وتسعى جهدها في إحداث انقلابات مستمرة وإحلال سلطة مكان أخرى بدعوى حرية الفكر والرأي والعقيدة.


ويؤيد ذلك ما أعلنه الماسوني ... في مؤتمر "الطلاب" الذي انعقد في 1865م في مدينة "لييج" التي تعتبر أحد المراكز "الماسونية"

من قوله: "يجب أن يتغلب الإنسان على الإله، وأن يعلن الحرب عليه، وأن يخرق السماوات ويمزقها كالأوراق".


يؤيده ما ذكر في المحفل "الماسوني" الأكبر سنة 1922م صفحة 98 ونصه: "سوف نقوي حرية الضمير في الأفراد بكل ما أوتينا من طاقة، وسوف نعلنها حرباً شعواء على العدو الحقيقي للبشرية الذي هو الدين".


ويؤيده أيضاً قول "الماسونيين" : "إن الماسونية تتخذ من النفس الإنسانية معبوداً لها"، وقولهم: "إنا لا نكتفي بالانتصار على المتدينين ومعابدهم، إنما غايتنا الأساسية إبادتهم من الوجود". مضابط المؤتمر "الماسوني" العالمي سنة 1903م صفحة 102،

وقولهم: "
ستحل الماسونية محل الأديان وأن محافلها ستحل محل المعابد...
"

إلى غير هذا مما فيه شدة عداوتهم للأديان وحربهم لها حرباً شعواء لا هوادة فيها.


والجمعيات "الماسونية" من أقدم الجمعيات السرية التي لا تزال قائمة، ولا يزال منشؤها غامضاً وغايتها غامضة على كثير من الناس،



بل لا تزال غامضة على كثير من أعضائها. لإحكام رؤسائها ما بيتوا من مكر سيء وخداع دفين ولشدة حرصهم على كتمان ما أبرموه من تخطيط، وما قصدوا إليه من نتائج وغايات، ولذا يدبر أكثر أمورها شفوياً.


وإن أُريدَ كتابة فكرة أو إذاعتها عُرضت قبل ذلك على الرقابة الماسونية لتقرها أو تمنعها. وقد وضعت أسس الماسونية على نظريات فأخذت من مصادر عدة، أكثرها التقاليد اليهودية، ويؤيد ذلك أن النظم والتعاليم اليهودية هي التي اتخذت أساساً لإنشاء المحفل الأكبر سنة 1717م ولوضع رسومه ورموزه، وأن الماسونيين لا يزالون يقدسون حيرام اليهودي، ويقدسون الهياكل والمعبد الذي شيده حتى اتخذوا منه نماذج للمحافل الماسونية في العالم، وأن كبار الأساتذة من اليهود لا يزالون العمود الفقري للماسونية، وهم الذين يمثلون الجمعيات اليهودية في المحافل الماسونية،

وإليهم يرجع انتشار الماسونية والتعاون بين الماسونيين في العالم، وهم القوة الكامنة وراء الماسونية وإلى خواصهم تسند قيادة خلاياها السرية يدبرون أمرها ويرسمون الخطط لها ويروجهونها سراً كما يشاؤون، ويؤيد ذلك ما جاء في مجلة (أكاسيا) الماسونية سنة 1908م عدد 6 من أنه لا يوجد محفل ماسوني خال من اليهود، وأن جميع اليهود لا تحتضن المذاهب، بل هناك المبادئ فقط، وكذلك الحال عند الماسونية؛ ولهذه العلة تعتبر المعابد اليهودية خليفتنا، ولذا نجد بين الماسونيين عدداً كبيراً من اليهود. أ.هـ.

ويؤيد أيضاً ما ذكر في سجلات الماسونية من قولهم: " لقد تيقن اليهود أن خير وسيلة لهدم الأديان هي الماسونية، وأن تاريخ الماسونية يشابه تاريخ اليهود في الاعتقاد..."، وأن شعارهم هو نجمة داود المسدسة، ويعتبر اليهود والماسونيون أنفسهم معاً الأبناء الروحيين لبناة هيكل سليمان، وأن الماسونية التي تزيف الأديان الأخرى تفتح الباب على مصراعيه لإعلاء اليهودية وأنصارها، وقد استفاد اليهود من بساطة الشعوب وحسن نيتها، فدخلوا في الماسونية، واحتلوا فيها المراكز الممتازة، وبذلك نفثوا الروح اليهودية في المحافل الماسونية وسخروها لأغراضهم. أ.هـ.



ومما يدل على شدة حرصهم على سريتها وبذلهم الجهد في كتمان ما يخططون لهدم الأديان، وتبييتهم المكر السيئ لإحداث الانقلابات السياسية ما جاء في بروتوكولات حكماء صهيون من قولهم:
"وسوف نركز هذه الخلايا تحت قيادة واحدة معروفة لنا وحدنا، وستتألف هذه القيادة من علمائنا وسيكون لهذه الخلايا ممثلوها الخصوصيون، كي تحجب المكان الذي تقيم فيه قيادتنا حقيقة، وسيكون لهذه القيادة وحدها الحق في تعيين من يتكلم، وفي رسم نظام اليوم، وفي هذه الخلايا سنضع الحبائل والمصايد لكل الاشتراكيين وطبقات المجتمع الثورية

[وإن معظم الخطط السياسية السرية معروفة لنا وسنهديها إلى تنفيذها حالما تتشكل]، ولكن الوكلاء في البوليس الدولي السري تقريباً سيكونون أعضاء في هذه الخلايا...

وحينما نبدأ المؤامرات خلال العالم فإن بدأها يعني أن واحداً من أشد وكلائنا إخلاصاً يقوم على رأس هذه المؤامرات وليس إلا طبيعياً أننا كنا الشعب الوحيد الذي يوجه المشروعات الماسونية ونحن الشعب الوحيد الذي يعرف أن يوجهها ونعرف الهدف الأخير لكل عمل

على حين أن الأميين أي: غير اليهود جاهلون بمعظم الأشياء الخاصة بالماسونية، ولا يستطيعون حتى رؤية النتائج العاجلة لما هم فاعلون..." إلى غير ذلك مما يدل على قوة الصلة بني اليهودية والماسونية، ومزيد التعاون بين الطائفتين في المؤامرات الثورية وإحداث الحركات الهدامة.

وعلى أن الماسونية في ظاهرها دعوة إلى الحرية في العقيدة والتسامح في الرأي، والإصلاح العام للمجتمعات، ولكنها في حقيقتها ودخيلة أمرها دعوة إلى الإباحية والانحلال وعوامل هرج ومرج وتفكك في المجتمعات، وانفصام لعرى الأمم ومعاول هدم وتقويض لصرح الشرائع ومكارم الأخلاق وإفساد وتخريب العمران.

وعلى هذا فمن كان من المسلمين عضواً في جماعة الماسونية وهو على بينة من أمرها، ومعرفة بحقيقتها ودفين أسرارها، أو أقام مراسمها وعني بشعائرها كذلك فهو كافر يستتاب فإن تاب وإلا قتل وإن مات على ذلك فجزاؤه جزاء الكافرين،

ومن انتسب إلى الماسونية وكان عضواً في جماعتها وهو لا يدري عن حقيقتها ولا يعلم ما قامت عليه من كيد للإسلام والمسلمين وتبييت الشر لكل من يسعى لجمع الشمل وإصلاح الأمم، وشاركهم في الدعوة العامة، والكلمات المعسولة التي لا تتنافى حسب ظاهرها مع الإسلام فليس بكافر، بل هو معذور في الجملة لخفاء واقعهم عليه، ولأنه لم يشاركهم في أصول عقائدهم ولا في مقاصدهم ورسم الطريق لما يصل بهم إلى غاياتهم الممقوتة،

فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: " إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى "

الحديث. لكن يجب عليه أن يتبرأ منهم إذا تبين له أمرهم ويكشف للناس عن حقيقتهم ويبذل جهده في نشر أسرارهم وما بيتوا للمسلمين من كيد وبلاء ليكون ذلك فضيحة لهم ولتحبط به أعمالهم.

وينبغي للمسلم أن يحتاط لنفسه في اختيار من يتعاون معه في شؤون دينه ودنياه، وأن يكون بعيد النظر في اصطفاء الأخلاء والأصدقاء حتى يسلم من مغبة الدعايات الخلابة وسوء عاقبة الكلمات المعسولة، ولا يقع في حبائل أهل الشرك ولا في شباكهم التي نصبوها للأغرار وأرباب الهوى وضعاف العقول.


إلي اللقاء في الحلقة الأولي إن شاء الله

ملحوظة :
سأقوم في نهاية الموضوع برفع حلقات مصورة تكشف حقيقة هذه الجماعات أكثر وأكثر


انتظروا المفاجأت فقط علي عرب سيد
مع

Mr DooMs
للمزيد من مواضيعي

 

التوقيع
.
.


.
.

  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-18-2009, 09:18 PM   #2

乂事NaRN!a事乂
Tһe Pr!nćèśś
 
الصورة الرمزية 乂事NaRN!a事乂

乂事NaRN!a事乂 غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 28684
 تاريخ التسجيل : Jan 2009
 المكان : ●ҳ̸Ҳ̸ҳ Far Away ҳ̸Ҳ̸ҳ●
 المشاركات : 33,870


افتراضي



مرسي اوي يا دكتور و منتظرين الحلقات اكيد و هنتابع
و لو كملت الموضوع ممكن يتثبت
مشكور

التوقيع

في زمن الايفون ، الفيس بوك ، التويتر ، الواتس آب ، البلاك بيري . .

أصبحت أصآبعنآ تتحدث أكثر من شفايفنا

يعني أتوقع لو إتقطع صباع الواحَد ضَاع مستقبله

صباعـك حصانك إن صُـنته صـَانَك وإن خُنته خَانَـك!!!


  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-18-2009, 09:31 PM   #3

Mr DooMs
Junior Member
 
الصورة الرمزية Mr DooMs

Mr DooMs غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 77306
 تاريخ التسجيل : Aug 2009
 المشاركات : 8


افتراضي



ان شاء الله هتابع الموضوع لأنه موضوع مهم جدا وخطير جدا

بس ان شاء الله اتمني التفاعل من الأعضاء

التوقيع
.
.


.
.

  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-19-2009, 10:06 PM   #4

M777DO
New Seeder
 
الصورة الرمزية M777DO

M777DO غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 76982
 تاريخ التسجيل : Aug 2009
 المشاركات : 140


افتراضي



تسلم ايدك مجهودرائع والى الامام

  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-22-2009, 10:52 PM   #5

Mr DooMs
Junior Member
 
الصورة الرمزية Mr DooMs

Mr DooMs غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 77306
 تاريخ التسجيل : Aug 2009
 المشاركات : 8


افتراضي



الماسونية معناها الحرفي بالانجليزية البناؤون الأحرار (Freemasons)

هي عبارة عن منظمة أخوية عالمية يتشارك أفرادها عقائد و أفكار واحدة فيما يخص الأخلاق و الميتافيزيقيا تفسير الكون و الحياة و الإيمان بخالق إلهي .

تتصف هذه المنظمة بالسرية و الغموض بالذات في بدايات تأسيسها .

رمز الماسونية



رمز الماسونية فهي تعني هندسة باللغة الإنجليزية ويعتقد البعض ان في هذا رمزا إلى مهندس الكون الأعظم ويعتقد البعض ان رمز الماسونية التي هي عبارة عن المربع الناتج من التقاء الزاوية القائمة بالفرجار ماهي إلى تمويه لنجمة داوود .

هناك عادة حرف G بين الزاوية القائمة و الفرجار ويختلف الماسونييون في تفسيرها فالبعض يفسرها بانها الحرف الأول لكلمة الخالق الأعظم God ويعتقد البعض الآخر انهااول حرف من كلمة هندسة Geometry ويذهب البعض الآخر إلى تحليلات أعمق ويرى إن حرف G مصدرها كلمة gematria والتي هي 32 قانونا وضعه أحبار اليهود لتفسير الكتاب المقدس في سنة 200 قبل الميلاد .

من الناحية التنظيمية هناك العديد من الهيئات الأدارية المنتشرة في العالم وهذه الهيئات قد تكون او لاتكون على ارتباط مع بعضها البعض ويرجع عدم التأكد هذا إلى السرية التي تحيط بالهيكل التنظيمي الداخلى للماسونية ولكنه وفي السنوات الأخيرة بدأت الحركة تتصف بطابع أقل سرية ويعتبر الماسونيون ان ماكان يعتبر سرا او غموضا حول طقوس الحركة وكيفة تمييز الأعضاء الأخرين من التنظيم كان في الحقيقة تعبيرا عن الألتزام بالعهد و الولاء للحركة التي بدأها المؤسسون الأوائل و سار على نهجها الأجيال المتعاقبة


تاريخ الماسونية
هناك روايات كثيرة ومختلفة ومتضاربة أحيانا في تحديد بدايات الماسونية، وتذهب بعض القصص لإضفاء لمسة إسطورية عليها.

المرحلة الأولى
يعتقد البعض بأن مؤسسها هو هيرودس أكريبا ( ت 44م ) ملك من ملوك الرومان بمساعدة مستشاريه اليهوديين - حيران أبيود : نائب الرئيس - موآب لامي : كاتم سر أول

ولقد قامت الماسونية منذ أيامها الأولى على المكر والتمويه والإرهاب حيث اختاروا رموزاً وأسماء وإشارات للإيهام والتخويف

• أما تاريخ ظهورها فقد اختلف فيه لتكتمها الشديد ، والراجح أنها ظهرت سنة 43م • وسميت القوة الخفية وهدفها التنكيل بالمسيحيين واغتيالهم وتشريدهم ومنع دينهم من الإنتشار

• كانت تسمى في عهد التأسيس ( القوة الخفية ) ومنذ بضعة قرون تسمت بالماسونية لتتخذ من نقابة البنائين الأحرار لافتة تعمل من خلالها ثم التصق بهم الاسم دون حقيقة

المرحلة الثانية

•أما المرحلة الثانية للماسونية فتبدأ سنة 1770م عن طريق آدم وايزهاويت الألماني ( ت 1830م ) الذي ألحد واستقطبته الماسونية ووضع الخطة الحديثة للماسونية بهدف السيطرة على العالم وانتهى المشروع سنة 1776م ، ووضع أول محفل في هذه الفترة ( المحفل النوراني ) نسبة إلى الشيطان الذي يقدسونه

• استطاعوا خداع ألفي رجل من كبار الساسة والمفكرون ومنهم ميرابو ، كان أحد مشاهير قادة الثورة الفرنسية • مازيني الإيطالي الذي أعاد الأمور إلى نصابها بعد موت وايزهاويت.

• الجنرال الأمريكي ( البرت مايك ) سرح من الجيش فصب حقده على الشعوب من خلال الماسونية ، وهو واضع الخطط التدميرية منها موضع التنفيذ • ليوم بلوم الفرنسي المكلف بنشر الإباحية أصدر كتاباً بعنوان الزواج لم يعرف أفحش منه • كودير لوس اليهودي صاحب كتاب العلاقات الخطرة

• لاف أريدج وهو الذي أعلن في مؤتمر الماسونية سنة 1865م في مدينة أليتش في جموع من الطلبة الألمان والإسبان والروس والإنجليز والفرنسيين قائلاً : " يجب أن يتغلب الإنسان على الإله وأن يعلن الحرب عليه وأن يخرق السموات ويمزقها كالأوراق ". • ماتسيني جوزيبي 1805-1872م

• ومن شخصياتهم كذلك : جان جاك روسو ، فولتير ( في فرنسا ) جرجي زيدان, كارل ماركس وأنجلز ( في روسيا ) والأخيران كانا من ماسونيي الدرجة الحادية والثلاثون ومن منتسبي المحفل الإنجليزي ومن الذين أداروا الماسونية السرية وبتدبيرهما صدر البيان الشيوعي المشهورمنحونة أمحتوب في محفل سكوتش رايس الماسوني في لوس أنجلوس منحونة الأشوريون في محفل سكوتش رايس الماسوني في لوس أنجلوس.

لا يعرف بالتحديد متى بدأت الماسونية وهناك العديد من الفرضيات حول منشأ الحركة ويرى جون شو أستاذ التاريخ بجامعة غولدن سميث بان هناك مزاعم تحاول ان ترجع منشأ الماسونية إلى فجر الأديان السماوية كاحفاد نوح و إدريس و ربطها بمظاهر و احداث موغلة بالقدم مثل تشييد هيكل سليمان، وأيضاً بناء الأهرامات، يحاول البعض كما ذكر هارون يحيى ربط بداياتها بالحملات الصليبية و بالأخص بمن كانوا يعرفون بفرسان الهيكل التي كانت عبارة عن قوة عسكرية على أساس ديني شاركت في الحروب الصليبية .

التوقيع
.
.


.
.

  رد مع اقتباس
قديم منذ /08-28-2009, 10:17 AM   #6

LAMOR
Seeder
 
الصورة الرمزية LAMOR

LAMOR غير متواجد حالياً

 رقم العضوية : 54125
 تاريخ التسجيل : Jun 2009
 المكان : Eygpt
 المشاركات : 395


إرسال رسالة عبر مراسل Yahoo إلى LAMOR
افتراضي



الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

جزاك الله كل الخير

التوقيع
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أخطر, مقدمة, الماسونية, الجماعات, الخداع, السرية, العالم, الكبرى, خطب

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

استضافة إكسلنت سيرف

Rss  Rss 2.0  Html  Xml 


الساعة الآن 08:10 PM.


إدارة الموقع غير مسئوله عن اي مقال او موضوع ، وكل كاتب مقال او موضوع يعبر عن رايه وحده فقط

Disclaimer: This site does not store any files on it's server. We only index and link to content provided by other sites


All rights reserved to ArabSeed -